سيرتي الذاتية    |    من هو روبير فاضل   .   أسرتي    .   حياتي المهنيّة    .   منشوراتي
من هو روبير فاضل
ولِد روبير فاضل في 12 كانون الثاني من عام 1970، في مدينة طرابلس في لبنان، حيث تملك عائلته منزلاً في حي المعرض، قرب معرض رشيد كرامي الدولي.

وفي طرابلس نفسها، التقى روبير فاضل زوجتَه المستقبلية هلا فرنجية التي كانت في زيارة إلى لبنان. وهلا ولدت في زغرتا، وبقيت تجمعها روابط وثيقة بمنطقتها. ولدى الثنائي ثلاثة أولاد: ماري، وسيرينا، وموريس.
  • دراسته
    أوقف روبير فاضل دراسته في مدرسة الليسيه الفرنسية اللبنانية عام 1982، بسبب الاجتياح الإسرائيلي والحرب التي نشبت في لبنان. والتجأ مع والدته وإخوته إلى فرنسا، حيث أتمّ شهادته الثانوية وانضمّ إلى معهد العلوم السياسية في باريس قبل أن يدخل إلى المدرسة الوطنية للإدارة (Ecole Nationale d’Administration (ENA))، وكان في دفعة "رينيه شار" لسنتي 1993-1995. وترأس روبير فاضل إتحاد قدامى طلبة المدرسة الوطنية للإدارة في العالم، وسعى مع قدامى الطلاب اللبنانيين لتأسيس ENA لبنانية لتدريب كبار الموظفين الإداريين.
  • الحياة السياسية
    إنطلاقًا من تأييد روبير فاضل لحركة 14 آذار، وهي حركة سياسية لبنانية ناضلت من أجل سيادة لبنان وضمّت نخبة من الليبراليين، قرر الترشّح للانتخابات النيابية عام 2009 تحت لواء هذه الحركة. وانتخب بالفعل نائبًا في طرابلس وهو في التاسعة والثلاثين من العمر.

    وفي البرلمان اللبناني، يشارك روبير فاضل في لجنة المال والموازنة وفي لجنة الاقتصاد.
  • الحياة المهنية
    بعد أن أنهى روبير فاضل دروسه، عاد إلى لبنان سنة 1995 وانضم إلى شركة أ.ب.ث (ABC) الذي يديرها والده. ويؤمّن المجمع اليوم بمراكزه الثمانية الموزّعة على جميع الأراضي اللبنانية، ما يقارب 1000 فرصة عمل.

    وعقب اتصال من المكتب الاستشاري للشركات مونيتور غروب (www.monitor.com)، غادر روبير فاضل لبنان وتوجّه إلى بوستن في الولايات المتحدة، حيث مركز مونيتور غروب، سعيًا إلى اكتساب خبرة مهنية بمستوًى عالمي، وليمارس مهنة استشاري استراتيجي.

    عاد روبير فاضل بصورة نهائيّة إلى بيروت سنة 2003 مسلّحًا بخبرة مهنيّة عالمية. أطلق مجمع ABC التجاري في الأشرفية وتسلّم إدارة المجمّع العامة، وهو يشغل منذ آب 2009 منصب رئيس مجلس إدارة ومدير عام شركة الـ أ.ب.ث.
  • النشاطات الإجتماعيّة
    ي عام 2006، أسس روبير فاضل بالتعاون مع عدد من رجال الأعمال اللبنانيين مؤسسة "بادِر" غير الحكومية (www.baderlebanon.com)، بهدف مساعدة روّاد الأعمال اللبنانيين الشبّان على تطوير كفاءاتهم ومشاريعهم. بالتزامن مع ذلك بادرت زوجته السيدة هلا فاضل إلى تنظيم مسابقة "MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي".

    تهدف هذه المسابقة إلى رعاية أكثر من 3000 مشروع جديد في العالم العربي. وفي ذكرى موريس فاضل الذي توفّاه الله عام 2009، أطلق روبير وهلا فاضل في عام 2010 جائزة موريس فاضل التي تكافئ أفضل مشاريع التنمية التي يتم إنجازها في شمال لبنان.